أخبار وطنيةالرئيسية

فضيحة: برلماني يهدد شخصا بقطع رجليه ويوجه له كلاما نابيا وحاطا بالكرامة ومطالب بتدخل النيابة العامة

فضيحة من العيار الثقيل هزت الشأن الحزبي والسياسي بمدينة فاس، بعد تسريب مقطع صوتي، لبرلماني انتخب مؤخرا وهو يهدد أحد المواطنين بقطع رجليه، موجها له وابلا من الكلام النابي .

يتداول مستعملو التراسل الفوري “واتساب” ورواد مواقع التواصل الاجتماعي التسجيل الصوتي المنسوب إلى نائب برلماني، يتضمن كلاما نابيا وحاطا من الكرامة، مع التهديد بقطع أرجل شخص الذي كان على الطرف الآخر من المكالمة الهاتفية.

وقد أثار المقطع الصوتي ضجة واسعة في أوساط الساكنة العلمية التي عبرت عن استيائها من المستوى الهزيل للنائب البرلماني الذي انتخب مؤخرا باسم حزب كان في الأغلبية الحكومية وأعلن عن خروجه إلى المعارضة.

كما استنكر رواد التواصل الاجتماعي المستوى الذي تحدث به نائب برلماني، معبرين عن استغرابهم الكبير للمستوى الذي وصل إليه بعض السياسيين بالمدينة، التي تعودت أن يمثلها في البرلمان أسماء وازنة من عالم الفكر والسياسة والمال والأعمال .

وطالب العديد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي بفتح تحقيق من طرف النيابة العامة المختصة وترتيب الآثار القانونية عن ذلك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى