أخبار وطنيةالرئيسيةحوادث

فضيحة ، مستخدم وكالة بنكية يستولي على مبلغ مالي مهم ويختفي عن الانظار وحالة استنفار تعقب القضية

عرفت إحدى المؤسسات البنكية حالة استنفار إثر اختلاس مبلغ 100 مليون سنتيم من داخلها.

و بحسب المساء، فقد أقدم موظف بإحدى البنوك بتازة بحر الأسبوع الأخيرة على اختلاس مبلغ 100 مليون سنتيم من داخل المؤسسة البنكية التي يشتغل فيه، ما دفع  ممثلها القانوني للتقدم بشكاية رسمية إلى النيابة العامة، حيث فتحت على ضوئها المصالح الأمنية المختصة تحقيقا دقيقا في الموضوع.

هذا، و أثارت  هذه القضية، التي انتشر خبرها كالنار في الهشيم وسط أرجاء مدينة تازة تخوف بعض زبناء المؤسسة البنكية على حساباتهم، فيما قامت حلت لجنة مركزية بعملية تدقيق ومراجعة لجميع العمليات البنكية التي تمت مؤخرا، قبل أن يتأكد لها أن المشتبه فيه قام باختلاس المبلغ المذكور على مرحلتين، الأولى قام بتحويل نصف المبلغ إلى حسابه الشخصي، فيما قام من خلال العملية الثانية بالسطو على نصف المبلغ نقدا.

إلى ذلك، كشفت التحريات الأولية، أن المشتبه فيه الذي يبلغ من العمر 23 سنة، كان قد التحق بالمؤسسة البنكية المستهدفة قبل حوالي 8 أشهر، كما تبين أنه كان يقيم بمدينة الدار البيضاء وهو يتحدر في الأصل من مدينة وجدة.

يذكر أن العناصر الأمنية المكلفة بالتحقيق في هذه القضية قامت بإصدار مذكرة بحث وطنية في حق المعني بالأمر من أجل الإسراع بتوقيفه

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى