أخبار وطنيةالرئيسية

فرنسا والسعودية تدخلان على خط قطع الجزائر علاقتها مع المغرب

دعت فرنسا اليوم الأربعاء إلى “الحوار من أجل الاستقرار” الإقليمي، وذلك بعد أن أعلنت الجزائر قطع علاقاتها مع المغرب.

وقالت وزارة الخارجية الفرنسية إن باريس “تبقى بالطبع متمسكة بتعميق العلاقات والحوار بين دول المنطقة، من أجل ترسيخ الاستقرار والازدهار فيها”.

وشددت على أن “المغرب والجزائر شريكان أساسيان ونتمسك بتعميق الحوار بين دول المنطقة”.

من جهتها دعت المملكة العربية السعودية اليوم الأربعاء، المغرب والجزائر لتغليب الحوار والحلول الدبلوماسية لحل الخلافات بين البلدين.

وعبرت وزارة الخارجية عن أسف حكومة المملكة العربية السعودية لما آلت إليه تطورات العلاقات بين الأشقاء في كل من المغرب والجزائر، وفق ما نقلت وكالة الأنباء السعودية.

كما، أعربت عن أمل حكومة المملكة في عودة العلاقات بين البلدين بأسرع وقت ممكن، داعية البلدين إلى تغليب الحوار والدبلوماسية لإيجاد حلول للمسائل الخلافية بما يسهم في فتح صفحة جديدة للعلاقات بينهما، وبما يعود بالنفع على شعبيهما، ويحقق الأمن والاستقرار للمنطقة، ويعزز العمل العربي المشترك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى