سياسة

فايسبوكيون يطالبون المنتخبين بأكادير وجهة سوس ماسة إلى الاقتداء بمجلس الراشيدية وتخصيص 10 ملايين سنتيم لشراء تذاكر السفر للمرضى

صباح أكادير:

بعد أن قررت بلدية الراشيدية تخصيص 10 مليون سنتيم من ميزانينها لدعم المرضى المعوزين بتذاكر للسفر عبر الطائرة طلبا للاستشفاء في الدار البيضاء أو فاس (بسبب وجود رحلات جوية تربط مطار مولاي علي الشريف بالرشيدية بهذه المدن ).

دعا فايسبوكيون رئيس بلدية أكادير ومجلس جهة سوس ماسة إلى الاقتداء برئيس بلدية الراشيدية ودعوة الحبيب الشوبائي رئيس جهة درعة تافيلالت الذي دعا باقي الجماعات الترابية في جهة درعة إلى الأخذ بهذه المبادرة والإستثمار في دعم خدمات النقل الجوي لفائدة المرضى وكذا الحالات الاجتماعية التي يمكنها الاستفادة من هذه الخدمة الاجتماعية وتنقل طواقم القوافل الطبية لتقديم الخدمات الاستشفائية للمواطنين.

أجرى فايسبوكيون، مقارنة بين ميزانية أكادير والراشيدية، مؤكدين أن أكادير وجهة سوس ماسة  غنية ماليا، وقادرة على تحقيق التنمية، وأن تصبح الواجهة المشرفة لعاصمة سوس بأكملها، خاصة أنها قبلة لآلاف الزوار الذين يقصدونها من داخل الوطن وخارجه، إلا انهم يسجلون  عدم رضاهم التام عن الوضع الحالي لمدينتهم وأداء المنتخبين الذين لم يتمكنوا من إخراج المدينة من ذلك التقوقع الذي يطبعها على طول السنة.

ويرى الفايسبوكيون أنه بالرغم من غنى أكادير وجهة سوس ماسة ومؤهلاتها الاقتصادية التي بإمكانها أن تساهم في تنشيبط المدينة، و تجعلها تسابق أغنى البلديات  إلا أن صور البؤس لا تزال تطاردها.

وأمام هذا الوضع، يرى فايسبوكيون  أنه من الأفضل تخصيص ميزانية تعادل قيمة الميزانية  التي رصدتها بلدية الراشيدية على الأقل لمساعدة المرضى المعوزين بتذاكر السفر عبر الطائرة للاستشفاء في الدار البيضاء للتخفيف عن هذه الفئة.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى