أخبار وطنيةأكادير والجهةالرئيسية

عناصر الأمن الوطني والدرك الملكي بسوس ماسة وحرب ضروس ضد عصابات الاتجار في المخدرات والتهجير السري

تواصل عناصر المديرية العامة للأمن الوطني و عناصر القيادة العليا للدرك الملكي وأجهزة المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني حربها الضروس على شبكات التهريب الدولي للمخدرات والاتجار بالبشر، بحيث أسفرت تدخلات نوعية واستباقية أنجزتها المصالح التابعة لها يوم أمس السبت 25 من الشهر الجاري عن إحباط محاولات لتهريب المخدرات والبشر إلى الضفة الأخرى من طرف شبكات منظمة جرى اعتقال أفرادها وحجز كميات كبيرة من المخدرات تقدر ب 14 طنا من مخد الشيرا وحجز قارب مطاطي ومعدات وسيارات تستعمل في عمليات التهريب والتهجير السري

وكانت عناصر الدرك الملكي بالقيادة الجهوية بأكادير و عناصر الدرك الملكي بسرية تارودانت  قد تمكنت من تفكيك شبكة وصفت بالخطيرة  وبالتالي إحباط اكبر عملية تهريب بالاقليم بقرابة 12 طن من مخدر الشيرا

و أسفرت عملية التفتيش التي قام بها عناصر الدرك الملكي، داخل مستودع بضيعة فلاحية كائنة بجماعة الكدية البيضاء بإقليم تارودانت (أسفرت) عن حجز ما يناهز 12 طن مخدر الشيرا كانت مدسوسة بشكل محكم داخل صناديق خشبية للخضر كما تمكنت من توقيف 10 أشخاص يشتبه في ارتباطهم بهذه العملية

و بتنسيق وثيق مع مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني،  تمكنت عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة أكادير في نفس اليوم ، من توقيف سبعة أشخاص تتراوح أعمارهم بين 20 و57 سنة، وذلك للاشتباه في ارتباطهم بشبكة إجرامية تنشط في التهريب الدولي للمخدرات وتنظيم الهجرة غير المشروعة والاتجار في البشر

وجرى ضبط ثلاثة من الموقوفين بمدينة أكادير، من بينهم المشتبه فيه الرئيسي الذي تم توقيفه بمنطقة “إليغ”، وذلك بناءً على مذكرة بحث على الصعيد الوطني صادرة في حقه لتورطه في التهريب الدولي للمخدرات، قبل أن يقود تنسيق ميداني مع مصالح الدرك الملكي المختصة ترابيا إلى توقيف شخص رابع بمنطقة “تغازوت ” التي تبعد بحوالي 30 كيلومتر شمال مدينة أكادير

عمليات التفتيش المنجزة بمنزل يستغله المشتبه فيهم بمنطقة “تغازوت”، مكنت من ضبط ثلاثة مرشحين للهجرة غير المشروعة، فضلا عن حجز شحنة مكونة من 64 رزمة من مخدر الشيرا المعد للتهريب الدولي، بلغ وزنها الإجمالي طنين (02) من هذه المادة المخدرة، بالإضافة إلى حجز قارب مطاطي وكمية من الوقود ومجموعة من المعدات والتجهيزات المستعملة في الملاحة البحرية

فلا يمكن إنكار التطور الهام في طرق عمل قوات الدرك الملكي والأمن الوطني من أجل الحد من الإجرام، عبر تبني آليات واستراتيجيات مرحلية، فضلاً عن التجاوب السريع مع المواطنين

الشارع السوسي اعتبرالعمليتين المنفصلتين بمثابة ضربة معلم للمصالح الأمنية بمختلف تلاوينها التي تعمل في تنسيق تام لمحاربة الجريمة ومن خلالها محاربة الاتجار في المخدرات والتهجير السري وافشال محاولات العصابات المنظمة التي تشتغل في التهريب الدولي للمخدرات والاتجار في البشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى