سياسة

اعتقال برلماني رفقة مهندسة

صباح أكادير:

اعتقلت الفرقة الوطنية للشرطة القضائية النائب البرلماني عن حزب الأصالة والمعاصرة، والرئيس السابق للجماعة الحضرية للجديدة، رفقة مهندسة جماعية.

وقد جاءت عملية توقيف البرلماني بمنطقة سيدي بوزيد بناء على أمر من الوكيل العام لدى محكمة جرائم المال العام بالدار البيضاء، على خلفية شكاية كانت قد تقدمت بها هيأة حقوقية اتهمت فيها رئيس الجماعة المذكور بتورطه في مجموعة من الاختلالات التي همت بعض مشاريع التهيئة بالمدينة.

كما شمل التوقيف أيضا إحدى الموظفين السابقين بالجماعة ومقول و محاسب بإحدى الشركات التي سبق لها أن فازت بصفقات عمومية لتهيئة شوارع الجديدة.

وذكرت مصادر مطلعة، أنه تم وضع الموقوفين الأربعة تحت تدابير الحراسة النظرية في انتظار ما سيتقرر بشأنهم أثناء مثولهم أمام الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالدار البيضاء.

يذكر أن تقرير المفتشية العامة للإدارة الترابية بوزارة الداخلية كان قد أشار إلى بعض الملاحظات المتعلقة بالصفقات العمومية كما كشف عن وجود تناقض بين الأشغال المنجزة في إطار صفقتين اثنتين والدراسات المنجزة، إلى أن عرض أمر هاتين الصفقتين أمام الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بتعليمات من الوكيل العام للملك بالدار البيضاء.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق