أخبار وطنيةتعليم

أكاديمية التعليم تصدم البرلماني “النقال” وتمنعه من إجتياز الباكالوريا لمدة سنتين في انتظار قرار النيابة العامة

صباح أكادير:

في تطور جديد لقضية ما بات يعرف بقضية البرلماني “النقال” أحد أعضاء الفريق البرلماني لحزب العدالة والتنمية، و الذي تم ضبطه من طرف هيئة مراقبة امتحانات السنة الأولى الباكالرويا، صباح يوم السبت الماضي، بإحدى مراكز الإمتحان بالرباط،  وبحوزته 3 هواتف نقالة، الأمر الذي يتعارض مع القوانين المنظمة للإمتحانات الإشهادية.

أصدرت لجنة التأديب التابعة للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة الرباط سلا القنيطرة، قرارها القاضي بمنع البرلماني عن حزب العدالة والتنمية، نور الدين قشيبل، من اجتياز امتحان الباكالوريا لمدة سنتين.

وجاء قرار الأكاديمية، بعد اجتماعها أمس الاثنين 10 يونيو الجاري، والذي أثبتت فيه واقعة الغش على البرلماني المذكور بعد إطلاعها على محضر مفصل أنجزه المراقبون.

ذكرت مصادر إعلامية، أن الضابطة القضائية استدعت نور الدين قشيبل، البرلماني عن حزب العدالة والتنمية حيث تم الاستماع إليه فيما أثير حوله في محضر رسمي في انتظار القرار الذي تتخذه النيابة العامة.

تجدر الإشارة إلى أن النائب البرلماني عن حزب العدالة والتنمية الذي وجد في حوزته ثلاث هواتف أثناء اجتيازه لامتحان البكالوريا، السبت 8 يونيو الجاري، اعترف أنه احتفظ بالهواتف في جيبه داخل قاعة الامتحان في بلاغ أصدره بعد الحادث.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق