حوادث

ظهور فيديوهات وصور في قضية الممثلة والمخرج التي ضبطت داخل شقة…

الشرطة لم تقتحم الشقة وانتظرت خروجهما حدود الساعة 8 صباحا

صباح أكادير:

متابعة لقضية الممثلة المغربية المعروفة في الوسط الفني والجمهور المغربي، المتهمة بالخيانة الزوجية مع مخرج داخل شقتها بحي غوتيي بالدار البيضاء، وضع زوج الممثلة شكاية جديدة لدى السلطات الأمنية وهو ما جعل النيابة العامة تعيد الملف إلى الشرطة القضائية من أجل تعميق البحث.

ويأتي قرار النيابة العامة، بعد أن ضمن الزوج شكايته معطيات جديدة تتضمن أوراق ووثائق وفيديوهات، لإثبات التهم التي وجهها إلى زوجته والمخرج.

وفي سياق متصل، ذكرت مصادر إعلامية، أن صباح أول يوم أمس أن انتقال عناصر الشرطة إلى شقة الممثلة المغربية الشهيرة، بحي غوتيي في الدار البيضاء، جاء بعد تلقيها شكاية من زوجها الذي جاء خصيصا من الديار الأمريكية من أجل ضبط زوجته متلبسة بالخيانة الزوجية.

وذكر موقع “الأول”، أنه بعد انتقال عناصر الشرطة إلى عنوان الشقة، عمدوا إلى “الدق” على باب الشقة في الصباح الباكر، بأمر من النيابة العامة، لكن لا أحد فتح الباب، رغم تكرار “دق” الجرس أكثر من مرة، وهو ما جعل عناصر الشرطة تتراجع، لكن بسبب إصرار زوج الممثلة على إقتحام الشقة، اضطرت عناصر الشرطة إلى الانتظار في بوابة العمارة لأزيد من ساعة تقريبا، إذ نزلت الممثلة والمخرج في حدود الساعة الثامنة صباحا، حيث تقدّم منهم رجال الشرطة، واخبروهما انهما موضوع شكاية تقدم بها الزوج ضدهما يتهمهما بالخيانة الزوجية، وطلبوا منهما العودة إلى الشقة، حيث قاموا بالبحث والتفتيش عن أي أدلة تقود إلى إثبات تهمة الخيانة الزوجية، لكنهم لم يعثروا على أي شيء ذال بال.

 

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق