تعليم

طالبة من أكادير تدخل موسوعة غينيس للأرقام القياسية

ـ صباح أكادير

توجت الطالبة مريم زدي، التي تتابع دراستها  بالمدرسة الوطنية للعلوم التطبيقة ENSA بمدينة أكادير، (توجت) بشهادة من موسوعة غينيس للأرقام القياسية بعد مشاركتها المتميزة في برمجة “هاكاتون” (Hacathon) الحج، لصناعة تطبيقات لمساعدة الحجاج والمعتمرين أثناء أداءهم لمناسك الحجة، والذي حصد رقما قياسيا باعتباره أكبر “هاكاتون” في العالم، بما يناهز 2950 مشارك ومشاركة من كل دول العالم.

“هاكاتون الحج” هو عبارة عن مسابقة لبرمجة تطبيقات حدد موضوعها وهدفها الرئيسي في مساعدة الحجاج والمعتمرين، الذين تتجاوز أعدادهم الملايين كل سنة، أثناء أداءهم لمناسك الحج والعمرة (كتسهيل النقل و المواصلات والأكل…)، وحددت المدة الزمنية لبرمجة التطبيق في ثلاث أيام متوالية، حاول فيها كل فريق إنجاز تطبيق جيد وعملي يفي بالغرض المطلوب.

وعن أجواء تجربة مشاركتها في هذا الحدث، قالت مريم زدي، ابنة مدينة بيوكرى التي تتابع دراستها في السنة الخامسة “هندسة المعلوميات” بالمدرسة الوطنية للعلوم التطببيقية بأكادير، في تصريح إعلامي “أنا جد سعيدة بحصولي على شهادة من موسوعة غينيس للأرقام القياسية، وتواجد اسمي بهاته الموسوعة التي لطالما حلمت بها منذ نعومة أظافري”.

ويسشار  إلى أن “هاكاتون الحج” نظمته المملكة العربية السعودية بمدينة جدة، ودعمه عملاق التكنولوجيا Google، إضافة إلى عدة شركات معروفة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى