أخبار وطنيةالرئيسية

شباب مغاربة يبهرون وكالة الفضاء الأمريكية ناسا ويفوزون بجائزة التحديات

تمكن فريق مغربي من الطلبة و الباحثين، لأول مرة ببلدان إفريقيا و الدول العربية، من الفوز بمسابقة رفيعة للتحديات التي وضعتها وكالة الفضاء الأمريكية ناسا.

و أعلن الموقع الرسمي لوكالة الفضاء “ناسا” عن فوز عشرة فرق من جميع أنحاء العالم بأعلى مرتبة الشرف في أكبر هاكاثون في العالم لمعالجة مشاكل العالم الحقيقي على الأرض وفي الفضاء.

و من بين الفرق العشرة الفائزة، نجد فريقا مغربيا مكونا من ثلاث شباب مغاربة هم صلاح الدين كابا و محسن ميتالان و أيمن أبو العز، و هو الفريق الذي اختاروا له تسمية Aigle AI.

و أوضح موقع الوكالة أنه و بعد مراجعات من قبل أكثر من 200 خبير في الموضوع وثلاث جولات من التنافس، أعلنت ناسا عن الفائزين بالجائزة العالمية لتحدي تطبيقات الفضاء الدولية لوكالة ناسا لعام 2021.

ولأول مرة منذ إطلاق البرنامج في عام 2012، تم الإعلان عن عشرة فائزين بالجائزة العالمية، بما في ذلك الفائزين في أربع فئات جديدة من الجوائز.

و تمكن الفريق المغربي عبر مشروع Aigle AI من الفوز في صنف connexion mondiale ، متفوقا على باحثين من أمريكا و فرنسا و بريطانيا و أستراليا و دول آسيا.

و تم الإعلان عن الفرق الفائزة من قبل رائد الفضاء السابق في وكالة ناسا كادي كولمان بحر هذا الأسبوع، حيث تلقى الفائزون دعوة للقيام برحلة إلى الولايات المتحدة، والتي يمكن أن تشمل في نهاية المطاف مشاهدة إطلاق مركبة فضائية في منشأة تابعة لوكالة ناسا.

المشروع المغربي يتعلق بتطوير نظام تتبع يعمل بطاقة الذكاء الاصطناعي للكشف عن البلاستيك المحيطي وتحديده جغرافيا و كميا وتتبعه بدقة تصل إلى 100٪.

و سيمكن المشروع المغربي الفائر بجائرة “ناسا” الدولية بتوفير طريقة وحلول علمية يمكن بها تتبع حركة البلاستيك المحيطي وإسقاطها بشكل ديناميكي، مما يمنح الفاعلين قدرة مرنة على التعامل مع الوضع في أحسن الظروف.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى