أخبار وطنيةالرئيسية

شاب يضع حدا لحياته شنقا ضواحي أكادير يخلف حزنا واسعا 

أقدم شخص على وضع حد لحياته شنقا، بعدما عمد إلى شنق نفسه بواسطة بسلك كهربائي مع  غرفة منزل أسرته بحي بوخريص، بمدينة أولاد تايمة ضواحي أكادير مخلفا صدمة وهلعا في صفوف أهله و ساكنة المنطقة.

وحسب ما أوردته مصادر صباح أكادير، فإن المنتحر في عقده الثالث، و تجهل لحد كتابة هذه السطور أسباب انتحاره، فيما رجحت مصادر أخرى أن يكون الانتحار بسبب مشاكل نفسية أصيب بها الهالك في الفترة الأخيرة.

وفور علمها بالحادث، حلت عناصر السلطة المحلية و الدرك الملكي بالمكان، وعاينت جثة الهالك قبل إحالتها على مستودع الأموات بمستشفى الحسن الثاني بأكادير، قصد إخضاعها للتشريح الطب لتبيان سبب الوفاة موازاة مع فتح تحقيق تحت إشراف النيابة العامة لمعرفة ظروف وملابسات الحادث المأساوي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى