أخبار وطنيةالرئيسية

سقوط ضحايا بتيندوف في مواجهات عنيفة بين أشخاص مسلحين وميليشيات البوليساريو

مازالت مخيمات تندوف تعيش على إيقاع حرب عصابات، جراء تبادل إطلاق النار بين أفراد مسلحين وميليشيات تابعة لما يسمى ب”درك البوليساريو”.

وتشير المصادر، إلى أن الشبكة المسلحة كانت سببا في تبادل إطلاق نار وقع في مايسمى “مخيم العيون” وسط مخيمات تندوف، لتتدخل عناصر من ميليشيات الجبهة لتوقيفهم، وبعد محاولتهم الفرار تم تبادل إطلاق النار تسبب في إصابة 4 أشخاص بجروح خطيرة.

يذكر بأن مخيمات تندوف أصبحت تعيش على اشتباكات متواصلة بين عصابات مسلحة تنشط في تجارة المخدرات وغيرها، وذلك بمباركة من بعض القيادات الكبيرة بجبهة البوليساريو.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى