أخبار وطنيةالرئيسية

ساكنة حي رياض السلام تطالب الجماعة الحضرية لأكادير بالتعجيل بفتح المقاطعة في وجه ساكنة الحي.

عبد اللطيف الكامل

بعد أن استبشر الساكنة خيرا بتشيبد مقاطعة الحالة المدنية وتصحيح الامضاءات، بالحي وتقريب خدمات القرب للمواطنين والمواطنات وقد ضاقو ذرعا منذ سنوات عديدة من عزلة الحي وتهميشه بغياب المصالح الإدارية والمرافق العمومية من فضاءات ثقافية وملاعب القرب وقاعات للمطالعة، وقد عبر الساكنة عن جام غضبهم من هذا الواقع وصاغو مجموعة من المراسلات والعرائض الاحتجاجية موجهة لرئيس جماعة أكادير، يطالبون من خلالها بوضع حد للصمت المريب والتهميش الذي عمرا طويلا. خصوصاً بعد توارد أخبار من قصر البلدية مفادها أن مقر المقاطعة والتي صادق عليها المجلس الجماعي المنتهية ولايته في إحدى دوراته، سوف تصير مقرا لمصالح المالية والجبايات التي كانت سابقا في مبنى تم كراءه من طرف الجماعة والذي يوجد بحي الكويرة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى