الرئيسيةحوادث

زوج ينهي حياة أم زوجته المعلمة بطريقة بشعة و يلوذ بالفرار

اهتزت مدينة أصيلة،  ليلة يوم أمس الاثنين 18 يناير 2021، على وقع جريمة قتل بشعة راحت ضحيتها سيدة في السبعينيات من عمرها، إثر تلقيها طعنة من طرف زوج ابنتها خلال صراع نشب بين الزوجين.

و ذكرت مصادر محلية، أن المشتبه فيه البالغ من العمر 44 سنة كان دائم الخلاف مع زوجته التي تشتغل معلمة بإحدى المؤسسات التعليمية بالمدينة القديمة لأصيلة، وليلة يوم أمس دخل في صراع مع زوجته، تدخلت على إثره حماته التي تبلغ من العمر نحو 75 سنة من أجل فض النزاع بينهما، إلا أنها تلقت طعنة بسكين كسر جزء منها داخل صدرها.

وفور وقوع الجريمة لاذ الزوج القاتل بالفرار  في الوقت الذي انتقلت فيه عناصر الشرطة و الوقاية المدنية إلى عين المكان حيث جرة نقل الضحية إلى قسم المستعجلات من أجل إسعافها بمستشفى أصيلة، غير أنها لفظت أنفاسها الأخيرة أمام أعين ابنتها وأفراد من أسرتها.

هذا، وقد شنت المصالح الأمنية حملة مكثفة انتهت بتوقيف المشتبه فيه من طرف دورية أمنية بأحد شوارع مدينة أصيلة، حيث عثر بحوزته على السكين الذي استعمله في ارتكاب جريمته.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى