أكادير والجهةالرئيسيةرياضةمجتمع

رسميا المدرب رضا حكم خارج أسوار الحسنية

نجح فريق حسنية أكادير لكرة القدم زوال اليوم الخميس من وضع حد لمسلسل المدرب رضا حكم مع النادي بعد وصول وثيقة الفسخ الموقعة من لندن من قبل الرئيس سيدينو والتي وقعها من الطرف الآخر اليوم المدرب رضا حكم مقابل توصله بمبلغ 24مليون سنتيم والباقي الذي يكمل قيمة الفسخ المحددة في 130مليون سنتيم على شكل شيكات بنكية.

وكان المدرب رضا حكم قد فشل في فرض ذاته رفقة الحسنية التي تدهورت نتائجها بشكل كبير خلال الدورات التي مرت من عمر البطولة وهو الأمر الذي كان يفرض ضرورة التغيير على رأس الإدارة التقنية علما ان كل ظروف النجاح توفرت للمدرب رضا الذي أشرف على الانتدابات واختار طاقمه المساعد لكن من دون تحقيق نتائج جيدة وهو المرتبط اصلا مع الحسنية لموسمين.

بالمقابل ينتظر ان يتم التوقيع مع المدرب الجديد القديم للحسنية عبد الهادي السكتيوي الذي براه الجميع القادر على إخراج الفريق من رحم المعاناة التي يمر منها اليوم وقد اختار طاقمه المساعد المكون من اشامي، حمو محال ،محمد لحسايني ،رضوان بن شتيوي والطيب الكروني وينتظر ان يشرف على أول حصة تدريبية بمركب موفاب غدا الجمعة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى