أخبار وطنيةالرئيسيةسياسة

رسالة امل للمدير العام لمنظمة الصحة العالمية عشية راس السنة هده مضمونها

جدد رئيس منظمة الصحة العالمية الأمل بشأن التغلب على الجائحة في عام 2022، خلال رسالته عشية رأس السنة الجديدة، قائلا إن العالم لديه “الأدوات لإنهاء هذه الكارثة” رغم مستوى الإصابات القياسي.

ومع ذلك فإن المنشور المتفائل للمدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبريسوس، والذي نشره عبر “لينكد إن” يوم الخميس، جاء مع تحذير: “كلما استمر عدم المساواة، استمر الوباء لفترة أطول”.

وقال: “بعد مرور عامين، لا تزال الأدوات المتاحة لمكافحة الوباء موزعة بشكل غير متساو حول العالم، وفي أفريقيا، لا يزال ثلاثة من كل أربعة من العاملين في مجال الرعاية الصحية غير محصنين، فيما يتلقى الأشخاص في أوروبا والولايات المتحدة جرعات تنشيطية ثالثة”.

وأضاف أن هذه الفجوة جعلت فرص ظهور المتحورات الجديدة أكثر احتمالا مما حبس العالم في دائرة من الخسارة المستمرة والمشقة والقيود، متابعا: “إذا أنهينا عدم المساواة، فإننا ننهي الوباء، وننهي الكابوس العالمي الذي عشناه جميعا، وهذا ممكن”.

وكجزء من قراراته للعام الجديد، قال رئيس منظمة الصحة العالمية إنه سيعمل بالتعاون مع الحكومات لإعطاء الأولوية لتسليم اللقاحات للمبادرات العالمية مثل “كوفاكس” و”أفات”، بهدف تطعيم 70% من الناس في جميع البلدان بحلول منتصف عام 2022

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى