أخبار وطنيةالرئيسية

رئيس البنك الإفريقي للتنمية ينصح نيجيريا بإتباع النموذج المغربي

أفادت مصادر إعلامية، أن رئيس البنك الإفريقي للتنمية، أكينوومي أديسينا، دعا نيجيريا إلى اتخاذ إجراءات جديدة من أجل تجاوز الموانع التي تحول دون حدوث نمو وانتعاش اقتصادي كبير في البلاد، ومن بين الإجراءات التي دعا إليها إحداث تغيير جدري في طريقة عمل الموانئ التي لازالت تشتغل بالطرق التقليدية البطيئة.

وحسب ما أوردته صحيفة “صن نيوزأونلاين” النيجيرية، نقلا عن رئيس البنك الإفريقي للتنمية، فإن نيجيريا تُضيع الكثير من الوقت في تجاوز مشاكل الازدحام التي تحدث في موانئها، مما يؤخر إتمام العمليات البحرية، وبالتالي فإن الحل لا يكمن في البحث عن حلول لتجاوز الازدحام والعراقيل، بل يجب إحداث تحول وتغيير شامل في إجراء العمليات داخل موانئها.

ووفق تصريح أديسينا، فإنه دعا الحكومة الفيدرالية النيجيرية إلى اتخاذ نموذج المغرب في مجال إجراء العمليات بالموانئ، من أجل تجاوز كافة المشاكل المرتبطة بالنشاط المينائي، وبالتالي تسريع نمو الاقتصاد وتفادي التحديات المتعلقة بالديون الاقتصادية التي تواجهها البلاد.

وقال أديسينا في هذا السياق مُعربا عن انبهاره بكيفية إجراء العمليات في ميناء طنجة المتوسط بشمال المغرب بعد زيارة قام بها إليه ” عندما قمت بجولة في ميناء طنجة البحري في المغرب ، تأثرت بما رأيته على الأرض. عندما وصلت لأول مرة إلى ميناء طنجة، اعتقدت أنهم كانوا في عطلة وطنية لكنني اكتشفت لاحقًا أن الآلات والتكنولوجيا قد استحوذت على عمل البشر، يجب أن تتعلم نيجيريا من المغرب “.

وأشار أديسينا إلى ضرورة قيام نيجيريا بتغيير طريقة العمل في موانئها وإدخال التكنولوجيا، من أجل الوصول إلى السلاسة في العمل وتنفيذ كافة العمليات البحرية المرتبطة بالاستيراد والتصدير، وتجاوز المشاكل المرتبطة بالازدحام والتأخر، مما يشكل عرقلة وبطئا في عملية إنعاش الاقتصاد ونموه.

وأعرب أديسينا عن إعجابه بالموانئ المغربية، حيث قال في تصريحه، حسب الصحافة النيجيرية بأنه أعجب بكيفية إدارة العمليات في موانئ المغرب، وبالخصوص ميناء طنجة المتوسط، حيث يستخدم المغرب التكنولوجيا لإدارة الموانئ، وهو ما يجدر بنيجيريا أن تحذو حذوه.

هذا وتجدر الإشارة إلى أن ميناء طنجة المتوسط، يُعتبر من أفضل الموانئ العالمية حاليا في إدارة العمليات، وهو الأول على الصعيد الإفريقي، كما أنه يُعتبر الميناء الأول في البحر الأبيض المتوسط في عدد الحاويات التي يقوم بمعالجتها بشكل سنوي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى