صحة وجمال

دراسة..”التدخين يقتل” عبارة كفيلة بكف المدخنين عن التدخين .

كشف باحثون من جامعة “ستيرلنغ” في إسكتلندا، أن طباعة العبارة التحذيرية القائلة: “التدخين يقتل” على السجائر الفردية يمكنها ثني الناس عن التدخين.

وقد اختبر الباحثون الفكرة المثيرة للجدل على 120 مدخنا، تراوحت أعمارهم بين 16 عاما و أكثر، وسألوهم عن آرائهم، فكان ردهم أن التحذير على كل سيجارة سيؤدي إلى إطالة أمد الرسالة الصحية، حيث ستكون مرئية عند إخراجها من العلبة، وأكدوا إن التحذير غير مبالغ به، حيث كشف العديد من النساء أنه تذكير مخيف بمخاطر التدخين.

ويقترح المخطط إجراء تغييرات على “اللون والتكوين أو كتابة رسائل تحذير على كل سيجارة”.

وتشير الدراسة إلى أن إدخال التحذير يمكن أن يؤثر على عملية صنع القرار بالنسبة للمدخنين، كما تدل على أن هذا النهج هو خيار سياسة قابلة للتطبيق وخيار من شأنه لأول مرة نشر الرسائل الصحية لتجربة التدخين.

وفي العام الماضي، أعلن المسؤولون في كندا أنهم يفكرون في إجبار المصنعين على طباعة التحذيرات على السجائر.

ويذكر أن التدخين ينتج مواد كيميائية تسبب ما لا يقل عن 15 نوعا مختلفا من الأمراض. وتشير الدلائل إلى أنه يسبب نحو 70% من جميع حالات الإصابة بسرطان الرئة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق