أخبار وطنيةالرئيسيةسياسة

دافيد غوفرين، مدير مكتب الاتصال الاسرائيلي بالرباط يقصف الجزائر ويعتبر عدائها للمغرب طريقة لصرف النظر عن مشاكلها الداخلية

قال دافيد غوفرين، القائم بالأعمال بمكتب الاتصال الاسرائيلي بالرباط، إن التوترات التي شهدتها العلاقة بين المغرب والجزائر، بعد إعادة العلاقات بين المملكة المغربية و إسرائيل، “محاولة واضحة من النظام الجزائري لصرف النظر عن مشاكله الداخلية”..

وجاء ذلك في حوار مع القناة الإخبارية الإسرائيلية “آي 24 نيوز” في نسختها الفرنسية.

وحول المجالات التي يمكن أن يستفيد منها المغرب في هذه العلاقات الدبلوماسية، قال غوفرين: “لإسرائيل خبرة كبيرة في الزراعة والماء والتقنيات وتطوير الزراعة في المجالات الصحراوية. وأعرف أن المغاربة مهتمون كثيرا بالتقنيات الإسرائيلية في مجال الطاقات المتجددة”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى