أخبار وطنيةالرئيسية

خلفيات مباحثات عسكرية جزائرية مصرية حول الوضع في شمال إفريقيا والأزمة الحادة مع المغرب

قالت وزارة الدفاع الجزائرية، إن قائد الأركان الفريق السعيد شنقريحة، بحث مع نظيره المصري أسامة عسكر، الإثنين، الوضع في شمال إفريقيا ، والأزمة السياسية التي تنذر بالأسوأ مع المغرب ، وسبل دعم السلم بالمنطقة.

وحسب بيان لوزارة الدفاع الجزائرية، فإن المباحثات كانت على هامش مشاركة قائد الأركان الجزائري في فعاليات الطبعة الثانية لمعرض الدفاع EDEX-2021 المقامة بالقاهرة من الإثنين إلى الخميس.

وأوضح البيان أن الطرفين تطرقا “إلى الوضع السائد في شمال إفريقيا والأزنة الجزائرية المغربية ، وفضاء الساحل الصحراوي، وإلى التهديدات المتعددة الأبعاد، التي من شأنها زعزعة استقرار المنطقة برمتها”.

وتابع: كما تباحثا مطولا حول السبل الكفيلة بالمساهمة في دعم جهود السلم والأمن على المستويين الإقليمي والقاري.

ومساء الأحد، وصل شنقريحة إلى القاهرة في زيارة رسمية، قالت وزارة الدفاع الجزائرية إنها تندرج ضمن إطار تعزيز التعاون بين الجيش الوطني الشعبي والقوات المسلحة المصرية، ستمكن الطرفين من التباحث حول المسائل ذات الاهتمام المشترك.

وينظم معرض مصر للدفاع بمركز مصر للمعارض الدولية في القاهرة، ويجمع شركات محلية ودولية في مجالات الدفاع والتسليح، البرية والبحرية والجوية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى