أخبار وطنيةالرئيسية

حماقات وترهات جنرالات الجزائر إتجاه المغرب في استمرار

ما تزال حماقات العسكرتارية الجزائرية تنضح من جراب عجائبها بالجديد، حيث قال وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة الجزائرية “عمار بلحيمر” أن الجزائر تتعرض إلى حملة إعلامية شرسة محورها المغرب و”إسرائيل”.

وأكد بلحيمر في تصريح له لصحيفة “الوسيط المغاربي” على أن السيادة الوطنية لا تقبل المساومة.

وشدد نفس الوزير أن “الإعلام الجزائري أثبت مرة أخرى قدرته العالية ومستواه الإحترافي الكبير في الدفاع عن الوطن بالنظر إلى حجم الهجمات التي تتعرض لها الجزائر من طرف أعدائها من الخارج وخصوصا الهجمات الإعلامية في الفضاء السيبرياني الموجهة من طرف المغرب”.

كما أضاف في استفزازه للمغرب الذي لا يعيرهم انتباهه ويتجاهل حماقاتهم قائلا أنه “عندما نتمعن في محتوى الخطاب السياسي الرسمي للمخزن نتأكد أنه يسعى دون لبس إلى زعزعة استقرار الجزائر”.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى