الرئيسيةرياضة

حفيظ دراجي يتعرض لـ”التوقيف” والمنع قبل قمة المغرب والجزائر بساعات

تعرض حفيظ دراجي، المعلق الجزائري ضمن قنوات” بي إن سبورتس” القطرية، ليلة الجمعة 10 دجنبر، للتوقيف من طرف إدارة “فيسبوك”، وذلك قبل أقل من 24 ساعة من موعد مباراة المغرب ضد الجزائر المقررة اليوم السبت في الساعة الثامنة مساء على أرضية ملعب الثمامة برسم ربع نهائي كأس العرب المقامة حاليا بقطر.

ونشر دراجي خبر توقيفه من طرف إدارة “مارك زوكربيرغ” عبر حسابه الشخصي والرسمي بإنستغرام، حيث كتب: “للأسف ممنوع من النشر لمدة 24 ساعة على حسابي وصفحتي الرسمية في فيسبوك”.
من جهة ثانية، أصدرت ادارة “بين سبورت”، قرارا عينت على إثره التونسي رؤوف خليف لتولي التعليق على مباراة المغرب ضد الجزائر التي من المنتظر أن تقام مساء السبت.

وجاء قرار إدارة القناة، يعدما اعلن الجزائري حفيظ دراجي، فرحته لكونه سيحضى بمهام التعليق على المقابلة.

ومقابلة المغرب الجزائر، يرى متتبعون انها ذي تداعيات سياسية اكثر مما هي رياضية، وذلك في ظل المشاحنات التي تغلب على جماهير البلدين قبل موعد انطلاقها.

وكلفت ادارة القناة الرياضية السالف ذكرها، الجزائري حفيظ دراجي بالتعليق على مباراة الاردن و مصر، ضمن قرار وصف بالحكيم، جاء بناء على قناعة مسيريها بضرورة فصل الرياضة عن ما هو سياسي.

و كان حفيظ دراجي، نشر في أكثر من مناسبة، تدوينات على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي، هاجم فيها المملكة المغربية، ما جعل متابعيه من المغاربة ينتقدونه و يؤكدون على أنه لا يستحق احترامهم بعدما كان محبوبا في اوساط الجماهير الكروية.

يذكر أن دراجي تعرض لاتقادات كبيرة من طرف تونسيين، بعدما اتهموه بـ”التقليل من منتخبهم” أثناء تعليقه على مباراته ضد سوريا في دور مجموعات مونديال العرب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى