أكادير والجهةالرئيسيةرياضة

جمعية أنزا الأمواج الزرقاء بأكادير للركوب الموج والتوهج ببطولة المغرب شبان للسورف والبوردي بورد

بصمت جمعية أنزا الأمواج الزرقاء بأكادير للركوب الموج في بطولة شبان المغرب للسورف والبودي بورد، المنظمة حاليا، من لدن الجامعة الملكية للركوب الموج، على مسار مشرف بشاطئ عين الذياب، وذلك بفضل المستوى الفني الجيد لجل لاعبي الجمعية، الذين تميزوا خلال المراحل الإقصائية والنهائية بفنيات عالية، ليتوج هذا العمل القاعدي بتتويج عماد الملياني بلقب وصيف بطل المغرب، صنف السورف، فيما توج اللاعب سعد منكير بالرتبة الثالثة، صنف البودي بورد، و تخطي كل من اللاعب محمد بن حداد وسفيان أحوات، واسامة كريم، الطور النهائي الأول، علاوة على حضورهم المتميز في المراحل الإقصائية الأولى إلى جانب شبان عن نفس الجمعية.

ويعد هذا التتويج الوطني، حسب التونسي العطروش رئيس الجمعية “تتويجا لجل المجهذوات المبذولة من قبل المكتب المسير و المدربين الساهرين على تأطير الشباب والصغار، والمنهجية الجامعة الملكية للركوب الموج التي تعتمدها في دعم ومساندة جميع الجمعيات الراغبة في نشر اللعبة، كلها عوامل ساعدت في أن تصبح هذه الأصناف الرياضية، نمطا رياضيا طفوليا رديفا بل مزاحما للرياضة كرة القدم”،


ويضاف إلى ذلك عامل شيوع ممارسة رياضة ركوب الأمواج رويد رويدا بمنطقة أنزا ، بعدما طرأ تغيير ملحوظ في ديدن الأنشطة الحركية اليومية لمجموعة من أطفال الأحياء المطلة على ساحل.

من جانب أخر أسهم حصول جمعية أنزا الامواج الزرقاء للركوب الموج على إعتماد وزارة الشباب والرياضة، في إنتشار ثقافة الرياضة المائية رغم غلاء المعدات، مما قد بدأ ينقل اللعبة إلى خانة الرياضات الشعبية الأكثر ممارسة، ويظهر هذا جليا من خلال الصورة النمطية التي أصبحت تتميز بها اصبحة أيام الأحاد والعطل.
بفضل وجود حلقيات تعلم الأطفال الصغار، والفتيان والفتيات، من قبل مؤطري جمعية أنزا الأمواج الزرقاء من ذوي الشهادات المعتمدة، أو لاعبين متمىسبن خَبِروا أمواج البحر ورياضات السورف والبودي البورد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى