أخبار وطنيةالرئيسية

توقيف شاب مغربي في محطة للإستراحة بالطريق السيار وفي حوزته كمية كبيرة من المخدرات

تمكنت عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة القنيطرة، أمس الثلاثاء، من توقيف شخص يبلغ من العمر 27 سنة، وذلك للاشتباه في تورطه في عملية تهريب وترويج شحنة من المؤثرات العقلية تتكون من ستة آلاف قرص طبي مخدر.
وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أنه جرى توقيف المشتبه فيه على متن سيارة خفيفة على مستوى محطة الاستراحة بالطريق السيار الرابط بين مدينتي طنجة والقنيطرة، قبل أن تسفر عملية التفتيش المنجزة على متن هذه الناقلة عن حجز شحنة المؤثرات العقلية، المكونة من أقراص “ريفوتريل” الطبية المخدرة.
وقد تم ، وفق البلاغ، الاحتفاظ بالمشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد باقي الامتدادات المحتملة لهذا النشاط الإجرامي، وتوقيف جميع المشاركين والمساهمين المحتملين في ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية.
وتندرج هذه العملية في إطار المجهودات المتواصلة التي تبذلها المصالح الأمنية من أجل تفكيك شبكات جلب وترويج المخدرات والمؤثرات العقلية، التي تشكل تهديدا حقيقيا لأمن وسلامة المواطنين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى