أخبار وطنية

تفشي فيروس أنفلوانزا الخنازير.. هل تعلن وزارة الصحة حالة طوارئ؟

ـ صباح أكادير

تعيش عدة مدن مغربية على هاجس تفشي فيروس “H1N1” المعروف بأنفلوانزا الخنازير، وذلك بعدما عرف عدد الحالات المعلن عنها ارتفاعا كبيرا.

فقد بلغ عدد الوفيات المعلن عنها رسميا، نتيجة هذا الوباء 5 حالات، فيما لم يحدد بالضبط عدد الحالات المشتبه في إصابتها بهذا الفيروس، إذ تحدثت بعض المصادر الإعلامية عما يزيد عن 100 حالة مصابة بهذا الفيروس.. فهل أصبح الأمر يتطلب أن تعلن وزارة الصحة عن حالة طوارئ؟

فالمرض لم يعد محصورا في مدينة الدار البيضاء، التي سجلت ظهور أول حالة يوم الاثنين الماضي، بل انتقل إلى مدن أخرى، بعدما راج الحديث عن إصابة مهنية في المستشفى الجامعي بمدينة مراكش، فضلا عن تسجيل حالات بفاس وطنجة ووجود انباء عن انتقاله إلى إحدى المدارس الابتدائية بالعاصمة الاقتصادية، مما أثار موجة قلق غير مسبوقة داخل أوساط الأسر.

كما أن عدة فاعلين صحيين ونشطاء دقوا ناقوس الخطر بخصوص الفيروس المعدي، مستغربين الطريقة التي تعاطت بها وزارة الصحة مع المسألة، مع تنبيه عدة جهات إلى كون الصيدليات لا تتوفر على الأدوية المُضادة للوباء، والأمر نفسه ينطبق على المستشفيات الجامعية، لأن الأدوية الموجودة انتهت صلاحيتها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى