أخبار وطنيةالرئيسية

تعديل بأغلبية ساحقة يُفسح المجال لـ”لشكر” بالاستمرار في قيادة الاتحاد الاشتراكي لولاية ثالثة

صادقت اللجنة التنظيمية المنبثقة عن اللجنة التحضيرية للمؤتمر الوطني للاتحاد الاشتراكي، المقرر عقده في نهاية يناير، (صادقت) مساء اليوم السبت، على تعديل النظام الداخلي للحزب.

ويسمح التعديل الذي أدخل على النظام الداخلي للحزب (يسمح) للكاتب الأول للحزب والكاتب الجهوي والكاتب الإقليمي بالترشح لثلاث ولايات متتالية، بدل ولايتين فقط.

وصوت لصالح هذا التعديل 77عضوا من اللجنة التحضيرية فيما صوت 4 فقط من الأعضاء ضد، وامتنع أربعة عن التصويت من بينهم عبد الكريم بنعتيق المرشح للكتابة الأولى.

ومن المقرر عرض هذا التعديل على المجلس الوطني الذي ينعقد مساء اليوم من أجل اعتماده، مما سيتيح للكاتب الأول للاتحاد الاشتراكي إدريس لشكر الاستمرار في قيادة الحزب لولاية ثالثة.

وقضى لشكر ولايتين على رأس الحزب: الأولى من 2012، إلى 2017، والثانية من 2017إلى 2021، وينتظر إعادة انتخابه في نهاية يناير لولاية ثالثة.
وتشير المصادر، إلى  أن حملة تعبئة كبيرة قام بها لشكر لصالحه تظهر حجم تحكمه في الحزب، وعدم رغبته في ترك القيادة لجيل جديد، كما طالبه بذلك عدد من قيادات الحزب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى