أخبار وطنيةالإقتصاد والأعمالالرئيسيةمجتمع

تاني مصنع لوحدة الدرك الملكي لتصنيع الأقنعة سيرى النور مستهل السنة القادمة

ساهمت وحدة الدرك الملكي لتصنيع الأقنعة منذ بداية انتشار الفيروس في العام الماضي في توفير أقنعة التنفس والأقنعة الجراحية، وواصلت في العام الحالي تطوير جودة منتوجاتها، وهو ذات التوجه الذي ستسير عليه في العام المقبل مع توفير مصنع ثان.

تعتزم وحدة الدرك الملكي لتصنيع الأقنعة، في العام المقبل، تعزيز وتوسعة البنيات الموجودة وتشييد مصنع ثان ومواصلة جهود إصلاح وصيانة التجهيزات التقنية، حسب تقرير مرافق الدولة المسيرة بصورة مستقلة المرقف لمشروع قانون مالية 2022.

وتتوقع الوحدة إعادة التفاوض بشأن عقد القانون العام الذي يربط الوحدة بالقيم المكلف بالتموين بوزارة الصحة والحماية الاجتماعية من أجل الزيادة في عدد الطلبات مع السعي لإبرام اتفاقيات وعقود جديدة مع مؤسسات عمومية وخاصة على غرار المختبرات والمراكز الاستشفائية الجامعية.

وعملت وحدة الدرك الملكي لتصنيع الأقنعة في عام 2020، في ظل الظرفية الاستثنائية التي فرضتها الأزمة الصحية، على الاستجابة للطلبات المتزايدة المقدمة من قبل الإدارات العمومية والقطاع الخاص على الأقنعة.

وقد قامت تلك الوحدة في العام الماضي، ببيع 14269450 قناع للتنفس من نوع FFP2 و5334600 من الأقنعة الجراحية.

وعمدت الوحدة في العام الحالي، إلى تحسين وتطوير جودة المنتوجات المصنعة عبر اقتناء واستعمال الجيل الجديد من المادة المصفية المستعملة في صناعة الأقنعة.

وأبرمت عدة اتفاقيات جديدة وعقود القانون العام، خاصة مع وزارة الصحة والمراكز الاستشفائية وإدارة الدفاع الوطني والشركة الوطنية للنقل واللوجستيك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى