أخبار وطنيةالرئيسية

بنموسى: لا تراجع على قرار تحديد سن الولوج لمهنة التدريس والمباراة هي لولوج مراكز التكوين وليس للتوظيف

أكد شكيب بنموسى، وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، أن وزارته لن تتراجع بأي شكل من الأشكال عن القرار الذي اتخذته بخصوص تحديد السن الأقصى لاجتياز مباريات ولوج مهنة التدريس في 30 سنة.

واعتبر الوزير بنموسى، أن القرار معقول وقانوني ويبني المستقبل، موضحا أن “المباراة المفتوحة حاليا هي لولوج المراكز الجهوية للتربية والتكوين في أفق تشغيل 15 ألف أستاذ وأستاذة”.

وأضاف المسؤول الحكومي في تصريح ل “كود” “هذا انتقاء للولوج الى هذه المراكز الجهوية للدراسة وليس للعمل لكي تكون هنا الأمور واضحة، وداخل هذه المراكز سيقضون سنة ونصف بدون أجرة لانهم غير موظفين”.

وفي رده على سؤال “كَود” حول ما قد يثيره القرار من إشكالات قانونية وإمكانية الطعن به أمام المحاكم الإدارية، أوضح الوزير بنموسى قائلاً: “قراءتنا واضحة وليس هناك إشكال قانوني لاننا ارتكزنا قبل صدور القرار على القوانين الموجودة، ومن اراد الطعن يمكنه اللجوء القضاء من حقه واضاف “حنا في دولة الحق والقانون”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى