الإقتصاد والأعمال

بنشعبون: احتجاجات التجار بأكادير وإنزكان ومدن أخرى على نظام الفوترة زوبعة ليس لها مبرر.. وتاجران من أصل ثلاثة لا يؤدون أي شيء من الضرائب

ـ صباح أكادير

قال وزير الاقتصاد والمالية المغربي، محمد بنشعبون، أن احتجاجات التجار التي شهدتها مختلف مدن المغرب، جاءت كلها بسبب “سوء الفهم وضعف التواصل”،  معتبرا أن نظام الفاتورة الإلكترونية الذي كثر الحديث عنه “زوبعة ليس لها أي مبرر”.

وأضاف وزير المالية، في اجتماع مع لجنة التشريع والمالية في مجلس النواب، مساء الاثنين، “لم نفكر في تنزيل هذا القانون وليس لدينا أي نية لتنزيله”، مشددا على أن التجار الصغار غير معنيين به أصلا.

وحول جدوى الاتفاق الذي توصلت إليه الوزارة في حوارها مع ممثلي التجار، في ظل استمرار الاحتجاجات والتلويح بالإضرابات، أوضح بنشعبون أن نظام الفاتورة الإلكترونية الذي أثار الهلع في صفوف التجار وأخرج الكثير منهم للاحتجاج “تطبيقه غير وارد بتاتا”، مبرزا أن أي نص تنظيمي بهذا الخصوص “لا يمكن أن يطبق حتى يخضع للمشاورات مع المعنيين به”.

وقال وزير المالية إن 2 من أصل 3 تجار “لا يؤدون أي شيء من الضرائب”، مردفا أن تجار القرب “أغلبهم معفيون أو يؤدون مبلغا جزافيا”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى