أخبار وطنيةالرئيسية

بعد هجومه على أخنوش..نشطاء يذكرون بنكيران بتصريحات سابقة وصف فيها أخنوش بـ “راجل معقول وكفاءة وهادشي معروف” (فيديو)

بعد الخرجة الأخيرة التي أدلى بها رئيس الحكومة السابق عبد الاله بنكيران، والتي استهدفت بشكل مباشر وبحدة غير مسبوقة حليفه  السابق عزيز أخنوش، رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار.

وفي الوقت الذي اعتبر عدد من المتتبعين أن الخرجة الحالية لبنكيران قد تكون مؤشرا على استشعار العدالة والتنمية لإمكانية تلقيه لهزيمة تاريخية خلال الاستحقاقات المقبلة، خاصة وأن هناك من يقول أن الكفة قد بدأت تميل فعلا إلى حزب التجمع الوطني للأحرار.

عاد رواد مواقع التواصل الاجتماعي إلى أرشيف الفيديوهات التي كان بنكيران يشيد بكفاءة ونزاهة أخنوش ومكانته وقدراته على تحمل المسؤولية في جميع المواقع والمناصب التي أسندت إليه.

واعتبر عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي أنه ومند سنوات وبنكيران يتلاعب بمشاعرالمواطنين وفق أهواءه وتبعا لمصالحه وكتب أحد النشطاء: مرة بنكيران يقول هذا خطر أخنوش، ومرة أخرى مزيان مايسواش ؛وخطرة هذا الحزب مزيان وخطرلايصلح ؛ فهم من لهم التحكم في عقولنا وأدواقنا وفق أهوايهم وأهدافهم ؛والحقيقة التي لايعرفها الجميع أن الفارق بين أخنوش وومعظم وزراءالعدالة والتنمية؛ أن أخنوش رجل ثري بالوراثة ويساهم في الإقتصاد الوطني وجاء للسياسة ولم يركب على مطالب شعبية

وأضاف، أن وزراء العدالة والتنمية فمعظمهم جاؤوا للحكومة “حازقين”؛ ومجيئهم جاء ركوبا على مطالب شعبية إبان 20 فبراير وموجة الربيع العربي ،؛فدخولهم للقصرلازال بعضهم يعتقد أنه أضغاث أحلام ؛ولايتقنون سوى الخطابات الشعبوية لكون قدموا من الأوساط الشعبية ؛ فليس لهم مايخسرونه ؛جاءوا بكبابيطهم ؛وعادوا ببدلات رسمية ورواتب وتقاعدات سيمينة و الذي قدموه هوالكلام والحركات البهلوانية يتقنها جيدا بنكيران  وهم كالحرباء فكلما يوجهوننا كالكراكيز وفق أهواءهم فمرة هذا الحزب ضد الشعب ومرة هذا الشخص يريد أن ينهبكم؛ومرة تجدونهم تحالفوا معه وعاد رجل وطنيا”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى