حوادث

بعد حكم الإعدام..قاتل الطفل عدنان يحاول الإنتحار و يصرخ “غادي نقتل راسي قبل ما تقتلوني” و الشرطة تتدخل

 

مباشرة بعد أن أصدرت محكمة الاستئناف بطنجة حكمها القاضي بإعدام قاتل و مغتصب الطفل عدنان،  قام الجاني بالتهديد بالإنتحار، قائلا “غادي نقتل راسي قبل ما تقتلوني”، ليتدخل رجال الأمن بعد ذلك لنقله إلى السجن المحلي بطنجة.

وحسب  تفاصيل ما دار في آخر جلسة، فإن المتهم قام بمحاولات لتمويه هيئة الحكم والنيابة العامة، حيث دخل في حالة هيسترية، قبل أن يجهش بالبكاء و يتظاهر بالإغماء في قاعة الجلسة في محاولة منه لكسب حكم مخفف نظير جريمته الشنعاء التي هزت الرأي العام الوطني.

كما شهدت أخر جلسات المحاكمة، تغيرا في أقواله، حيث زعم المتهم، بأنه استدرج الطفل عدنان واختطفه من أجل طلب فدية، مضيفا، “كنت محتاجا للمال.. و أقول هذا الكلام لوالديه و للشعب المغربي ليرتاح ضميري”.

 وأنكر المتهم أنه قد اغتصبه وزعم ان عدنان سقط على درج المنزل وفقد الوعي إثر ذلك.

و أصدرت المحكمة في آخر الجلسة حكم الإعدام في حق المتهم. .كما أصدرت الهيئة نفسها، حكما يقضي بسجن ثلاثة متهمين آخرين بأربعة أشهر حبسا نافذة.

..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق