أخبار وطنية

بعد حجز طن من “الكوكايين” بقيمة 200 مليار..البسيج” يطارد مجموعة من الأسماء الوازنة والمعروفة في مجال المال والاعمال

تطارد عناصر مديرية مراقبة التراب الوطني، وذراعها القضائي “بسيج” ،  بمجموعة من الأسماء الوازنة والمعروفة في مجال المال والأعمال، إثر الأبحاث التي أرّقبت تفكيك شبكة للاتجار الدولي في الكوكايين، واعتقال مجموعة من المتورطين، ضمنهم كولونيل بالبحرية ودركيون وبارونات مخدرات، بعد حجز طن وأربعة كيلوغرامات من المخدر الأبيض عالى التركيز بقيمة 200 مليار.

وأفادت يومية “الصباح”، أن الأبحاث التي باشرتها عناصر “بسيج”، أخيرا، الى القاء القبض على بارون مخدرات بتطوان متخف في جبة رجل اعمال، للاشتباه في تورطه ضمن مدبري شبكة “كوكايين الجديدة”، الذي تبين انه هارب من إسبانيا بعد الحكم عليه غيابيا بالسجن 11 سنة بمحكمة مدريد، على خلفية قضية مماثلة تتعلق بالاتجار الدولي في الكوكايين.

وكشفت مصادر مطلعة، ان المعني بالأمر، هو شقيق ملياردير معروف في الساحل الجنوبي لإسبانيا، بامتلاك مشاريع كثيرة وبالاتجار في المخدرات، وذكر اسم شقيقه وزوجته في ملف للتهريب الدولي للمخدرات، وادين بعقوبات حبسية في اسبانيا، ويملك عقارات واراضي متفرقة بين تطوان وطنجة، من بينها إقامة سكنية تتكون من خمسة طوابق ومقهى بحي طويبلة بتطوان حسب “الصباح”.

وجاء اعتقال المعني بالأمر، على خلفية البحث الذي اجراه المكتب المركزي للأبحاث القضائية، مع المشتبه فيهم من جنسيات مختلفة، في إطار تفكيك شبكة دولية مختصة في التهريب الدولي للكوكايين، حيث تم حجز ازيد من طن من الكوكايين عالي التركيز مدسوس بعناية فائقة وسط القرنبيط “الشيفلور” محمل على متن شاحنة من نوع (ميتسوبيتشي سانتير) بالجديدة.

ومكنت التحريات والتحقيقات التي باشرتها عناصر المكتب المركزي للأبحاث القضائية من الكشف عن معطيات جديدة ومهمة بخصوص تورط أسماء أخرى كبيرة من تطوان وطنجة مع هذه الشبكة الاجرامية الدولية المتخصصة في النقل والتهريب للمخدرات القوية التي تنشط بين أمريكا اللاتينية وأوربا، والتي لها امتدادات دولية وإقليمية ووطنية، والتي تعد العقل المدبر.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى