أخبار وطنيةالرئيسيةتعليممجتمع

بعد الاحتجاج على شرط السن ، تلاميد مؤسسات الاعدادي والثانوني يحتجون لاسقاط امتحان الموحد

بعد الطلبة والمعطلين، يبدو أن وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، شكيب بنموسى، عليه أن يواجه مطالب جميع الفئات المرتبطة بالقطاع، حيث خرج، اليوم الاثنين، المئات من التلاميذ بمختلف المدن للاحتجاج على قرار إجراء امتحانات موحدة بالنسبة لجميع المستويات الدراسية، انطلاقاً من المستوى الأولى اعدادي إلى غاية البكالوريا.

ورفع التلاميذ المحتجون شعارات تطالب بإسقاط “الامتحانات الموحدة”، مؤكدين عزمهم على مواصلة الاحتجاج حتى تحقيق مطلبهم.

وأكدت مصادر نقابية لـ”الأول” أن هذا القرار اتخذته وزارة التربية الوطنية في عهد الوزير السابق سعيد أمزازي، وظّل قراراً غامضاً لم يتم شرح أسباب اتخاذه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى