أخبار وطنيةالرئيسية

بعد استضافة الجزائر اجتماع “دول الجوار”..الفرقاء الليبيون يصدمون الجارة الشرقية وعقيلة صالح يحل في المغرب

في  مؤشر قوي على فشل مساعي الجزائر للعب دور “غامض” في الشأن الليبي، يحل منتصف اليوم الخميس، عقيلة صالح رئيس مجلس النواب الليبي بالعاصمة الرباط، حيث سيكون في استقباله بمطار الرباط سلا، الحبيب المالكي رئيس مجلس النواب.

وتأتي زيارة عقيلة صالح للمغرب، بعد يومين من استضافة الجزائر اجتماعا لما سمته بـ”دول جوار” ليبيا الذي بات في حكم المؤكد أن مساعي الجزائر للعب دور “غامض” في الشأن الليبي قد باء إلى الفشل.

كما تحمل زيارة عقيلة صالح  دلالات واضحة بأن الفرقاء الليبيين يعولون على المملكة المغربية للمساهمة في إنهاء الخلاف الداخلي، وصل اليوم إلى الرباط عقيلة صالح رئيس مجلس النواب الليبي.

وكان وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة، قد كشف أن منتدى لرجال الأعمال من المغرب وليبيا سيعقد خلال أسابيع.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي، جمع بوريطة مع نائب رئيس المجلس الرئاسي الليبي عبد الله اللافي.

وقال بوريطة، إن اللقاء بحث العلاقة بين البلدين والروابط القوية بينهما، والتحضير للقاءات مهمة مرتقبة بين البلدين، وأوضح أن “المحادثات ركزت على تنظيم منتدى رجال الأعمال بين البلدين في الأسابيع المقبلة”.

ووفقا لوزير الخارجية المغربي، تناولت المحادثات التعاون في عدد من القطاعات، خاصة الزراعي منها.

وسبق أن احتضن المغرب 5 جولات من الحوار بين الأطراف المتنازعة في ليبيا، توصلت خلالها إلى اتفاق حول آلية تولي المناصب السيادية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى