أكادير والجهةالرئيسية

بعد اختفائهم من شوارع وأزقة إنزكان.. أصحاب ”الجليات الصفر””يعودون بقوة:

قد لايكاد سائق سيارة أن يتوقف بجانب الطريق في حي من أحياء مدينة انزكان حتى يجد شخصا يضع سترة صفراء أو خضراء على جسده و ينتظره متى يعود ليركب عربته ليقف عليه ويطلب منه اداء واجب “الحراسة كما يدعي ” علما جوانب الطرقات في الازقة والأحياء لاتعتبر مرابدا ولاتجد أي علامة للتشوير تشير الى مربد مؤدى عنه. وغالبا هؤلاء الاشخاص الذين ينتحلون صفة حراس مرابد من ذوي السوابق القضائية ولا يحملون أية وثيقة.

وندكر على سبيل المثال حي تغزوت ،زنفة المدارس ،زنقة السينما . وأي سائق امتنع عن الأداء يتعرض للشتم والسب و تهديده عندما يعود مرة أمرى ليوقف سيارته في تلك المنطقة، والغريب في الامر بعض هؤلاء الحراس المزيفين يتواجدون على بعد أمتار فقط من دائرة للشرطة بحي تغزوت.. فمتى تتحرك السلطات المختصة و الأمنية لتحرير هاته الشوارع والازقة من هؤلاء ؟؟؟سؤوال يبقى عالقا .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى