الرئيسيةسياسة

بعد إنزكان و تارودانت..نزيف الاستقالات والرحيل من “البيجيدي” متواصل..

بعد رحيل مجموعة من الأسماء الوازنة بحزب العدالة و التنمية بكل من جماعة افريجة بإقليم تارودانت و جماعة إنزكان و التي بلغ عددها ما يقارب 31 عضوا  و التي كانت لها كلمتها على مستوى سوس  في جميع المحطات الانتخابية.

اهتزت جماعة بومية التابعة لإقليم ميدلت على وقع استقالة 6 أعضاء ينتمون لحزب العدالة والتنمية من المكتب المسير للجماعة الترابية.
وجاءت استقالة الأعضاء الستة، بسبب ما اعتبروه اقصاء وتهميشا وتعرضا للمضايقات من طرف قيادات حزبهم.

وقدم المستشارون الستة بينهم سيدة، إستقالتهم من هياكل الحزب وتسيير الجماعة إلى الكتابة الإقليمية لحزب المصباح، معتبرين أن استقالتهم بمثابة انفصال كلي عن الحزب، ولم تعد تربطهم معه أي علاقة تنظيمية أو سياسية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى