أخبار وطنية

أزمة صندوق “الكنوبس” تدفع الحكومة في اجتماعها اليوم إلى إحداث صندوق التأمين الصحي

 

صباح أكادير:

ينعقد، اليوم الخميس، مجلس للحكومة برئاسة رئيس الحكومة سعد الدين العثماني.

وكانت رئاسة الحكومة، قد أوضحت في بلاغ لها، أن المجلس سيدرس أربعة مشاريع مراسيم، الأول يتعلق باللجنة الوطنية للطلبيات العمومية، والثاني ستطال التغييرات فيه تطبيق المادة 5 من القانون المتعلق بالوكالة الوطنية لتقييم وضمان جودة التعليم العالي والبحث العلمي، والتعديل الثالث متعلق بمرسوم قانون صادر في شأن إحداث الصندوق المغربي للتأمين الصحي.

وتتجه الحكومة إلى إحداث الصندوق المغربي للتأمين الصحي ليعوض الصندوق الوطني لمنظمات الاحتياط الاجتماعي (الكنوبس).

ويحدد المشروع السلطة الحكومية المكلفة بالوصاية وتأليف أعضاء مجلس الإدارة، ومعايير وكيفيات تعيينهم وتعويضهم وتجريدهم وإعفائهم من صفة الانتداب.

 كما يهدف إلى نقل المنقولات والعقارات التي توجد في ملكية الصندوق الوطني لمنظمات الاحتياط الاجتماعي إلى الصندوق الجديد.

وتشير المصادر إلى أن الحكومة تتجه إلى إحداث الصندوق المغربي للتأمين الصحي، وذلك لحل مشكلة الأزمة المالية الحادة التي تهدد توازنات الصندوق وتندر بتوقف خدماته.

وكان عبدالعزيز عدنان، مدير الصندوق، قد كشف مؤخرا أمام لجنة القطاعات الاجتماعية، بمجلس عن الأزمة المالية الخانقة وخطة الإنقاذ، موارد أن الصندوق أصبحت أقل من نفقاته، وبلغت الاشتراكات في الصندوق سنة 2018، ما مجموعه 4،94 مليار درهم، مقابل نفقات وصلت إلى 5،09 مليار دهم.

و سيختتم المجلس أشغاله بدراسة مقترحات تتعلق بتعيينات في مناصب عليا طبقا لأحكام الفصل 92 من دستور 2011.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق