أخبار وطنيةالرئيسية

بعد أن رفَض المغرب استقباله..وزير الخارجية الإسباني يتجه إلى لندن

ذكرت جريدة “الكونفدنسيال” الإسبانية، أن وزير الخارجية الإسباني الجديد، خويسي مانويل ألباريس، يتجه إلى المملكة المتحدة بعدما قدم عدة إشارات إلى المغرب مفادها أنه يرغب في زيارة الرباط من أجل طي صفحة الأزمة المستمرة منذ شهر أبريل الماضي، تاريخ دخول زعيم جبهة “البوليساريو”، إبراهيم غالي، إلى الأراضي الإسبانية بشكل سري بهوية مزورة.

وأضاف المصدر ذاته، أن الحكومة المغربية لم تحدد أي موعد للمسؤول الحكومي الإسباني ولم تقدم أي إشارة على رغبتها في إنهاء المشكلة.

وكان ألباريس قد أفصح عن رغبته في زيارة الرباط، كأول عاصمة يقصدها بعد تعيينه وزيرا للخارجية، للعديد من المسؤولين الإسبان، الأمر الذي أكدته وسائل إعلام محلية، في حين قال لرئيس حكومة سبتة خوان فيفاس ورئيس حكومة مليلية إدواردو كاسترو، إن إعادة العلاقات الثنائية مع المغرب “تسير في الاتجاه الصحيح”، الأمر الذي أكده هذا الأخير.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى