سياسة

بعدما كان قد زج بالرئيس السابق في السجن..محكمة النقض تجرد رئيس جماعة من منصبه ومن عضويته بالجماعة

 

أصدرت محكمة النقض قراراها في حق رئيس جماعة تاركيست، عصام الخمليشي و أقرت بتأييد قرار محكمة الاستئناف بتجريده من منصبه، و أيضا من عضويته في الجماعة، معللة قرارها بأن حالته تتضمن ترحالا سياسيا واضحا من حزب الاستقلال إلى حزب التجمع الوطني للأحرار.

وكان المعني بالأمر قد ترشح باسم حزب الاستقلال في الانتخابات الجماعية لعام 2015، لكنه قرر الانخراط بعدها بعام، في حزب التجمع الوطني للأحرار، وباسمه تقلد رئاسة جماعته بعد دخول رئيسها السابق للسجن وإعادة فتح الانتخابات لتقلد منصب رئيس الجماعة. وهو ما جعل حزب الاستقلال الذي ترشح الخمليشي باسمه في الانتخابات الجماعية لعام 2015 يدخل  على خط الدعوى ويقدم طعنه في الدرجة الاستئنافية في حق الرئيس المذكور الذي ترشح باسم التجمع الوطني للأحرار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق