أخبار وطنيةالإقتصاد والأعمالالرئيسية

بشرى سارة وقرارات مهمة اقرتها حكومة اخنوش من خلال مشروع قانون المالية تعرف على اهمها

قرارات مهمة أقدمت عليها الحكومة الجديدة اليوم الاثنين تخص عدد من المغاربة، حيث قررت إلغاء المساهمة التضامنية التي ترتكز على الاقتطاع من أجور الموظفين والمستخدمين، وذلك حسب تسريبات مشروع ميزانية 2022 الذي صادق عليه المجلس الحكومي اليوم.

الضريبة التضامنية لي دارت جدل كبير وسط النقابات والموظفين، حذفاتها بشكل نهائي. هاد الضريبة كانت تستهدف الموظفين والمستخدمين تقول “كود”.

وكانت الحكومة كانت أقرت باقتطاعات التي ستفرض على هذه الأجور 1,5 في المائة من قيمة كل أجر شهري على مدى السنة المالية المقبلة. دبا مبقاتش.

المساهمة التضامنية على الأشخاص الذاتيين حيدتها، ولكن غاتخليها  بالنسبة للمقاولات للي كتربح بزاف.

بالنسبة للحكومة السابقة، كانت وسعات قاعدة أرباح الشركات الخاضعة للمساهمة الاجتماعية للتضامن على الأرباح والدخول، من خلال تخفيض الحد الأدنى للأرباح السنوية الخاضعة للمساهمة من 5 الى 1 مليون درهم، وفق الجدول التالي :
. ما بين 1 مليون و 5 مليون درهم، المساهمة بنسبة 1,5 ٪.
. ما بين 5 مليون و 40 مليون درهم، المساهمة بنسبة 2,5 ٪.
. ما فوق 40 مليون درهم، المساهمة بنسبة 3,5 ٪.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى