أخبار وطنيةالرئيسية

بسبب شكوك..فلاح قتل زوجته وشقيقه وابن شقيقه…التحقيق الأولي يكشف عن معلومات هامة حول الجريمة ودوافعها

 

كشف التحقيق الأولي، مع الفلاح المشتبه في ارتكابه مجزرة دموية عشية يوم أمس بقرية أولاد عيسى بورية بجماعة النخيلة الخزازرة دائرة ابن احمد إقليم سطات، عندما قام  بإطلاق النار من بندقية صيد في ملكيته، مما أدى إلى مصرع مصرع زوجته وشقيقه وابن شقيقه، (كشف التحقيق) بأن الدوافع وراء قيامه بالجريمة، ترجع إلى وجود شبهة شكوك حول الخيانة الزوجية بين زوجته وابن أخيه، فيما ذكرت مصادر أخرى أن سبب هذه الفاجعة وجود خلافات عائلية بسبب الإرث ورجحت مصادر أخرى السببين معا الخيانة والصراع حول الإرث.

وذكرت مصادر محلية، أن الفلاح المشتبه بارتكابه الجريمة يبلغ  من العمر حوالي 61 سنة وأب لستة أطفال، (أقدم) على قتل زوجته”س ف” البالغة من العمر حوالي 40 سنة وأم لابنين كما قتل شقيقه البالغ من العمر حوالي 65 سنة وابن شقيقه” عازب كان مياوم ويبلغ  من العمر حوالي 40 سنة.

هذا، وقد أمرت النيابة العامة بوضع المشتبه فيه، تحت تدابير الحراسة النظرية لدى مصالح الدرك الملكي بثلاثاء الأولاد ناحية مينة إبن أحمد رهن إشارة البحث الجاري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، لتحديد جميع الملابسات والدوافع المرتبطة بهذه القضية وحجز السلاح الناري لفائدة الخبرة والبحث القضائي التمهيدي. كما أمرت بوضع جثث الضحايا الثلاث بمستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي الحسن الثاني بسطات،

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى