أخبار وطنيةالرئيسية

بسبب ارتفاع حالات كورونا ، وزارة الصحة تحين البرتوكول العلاجي لكوفيد

عمدت وزراة الصحة إلى تحيين البروتوكول العلاجي لـ” كوفيد-19″، مبررة ذلك بتسارع حالات الإصابة، حسب مذكرة موجهة من الوزير أيت الطالب، اليوم الأربعاء الرابع من غشت، للمدراء الجهويين للصحة ومدراء المراكز الاستشفائية الجامعة.
سجل الوزير في المذكرة أن تخفيف التدابير الاحترازية واكبه تهاون في احترام تدابير التباعد من قبل عموم الناس، ما أفضى إلي تسارع انتشار الفيروس مع تسجيل مستويات قياسية في الإصابة في أغلب الجهات.

وأشار إلى أنه بهدف تحسين جودة التكلف بالمرضي، ارتأت اللجنة العلمية والتقنية تحيين البروتوكول العلاجي الوطني.

وتوضح المذكرة خطاطة التكفل بحالات كوفيد-19، بما في ذلك النساء الحوامل والمرضعات، مميزا بين المرضى المستقرة حالتهم الذين لا يحتاجون التكفل بهم بالمراكز الاستشفائية، والمرضي الذي يعرفون صعوبات في التنفس، والذين يعانون من اضطرابات في الوعي أو انتكاسة مرتبطة بمرض مزمن.

ويوصي الوزير بالنسبة للفئة الأولى، إعطاءهم الهيدروكسيكلوروكين والأزيتروميسين لمدة سبعة أيام، كما يتوجب على المرضي أخذ فيتامين “سي” والزنك لمدة خمسة عشرة يوما. وجرعة واحدة من فيتامين ” د”، بالإضافة إلى مانع لتجلط الدم بجرعة وقائية.

ويتوجب أن يستفيد المريض خلال خمسة عشرة يوما الموالية لتاريخ كشف مرضه، من متابعة طبيعة دقيقة سواء من قبل طبيب معالج و عبر الهاتف التابع لخلية اليقظة ” كوفيد-19″.

ويختلف التكفل بالنسبة للمرضى في المستشفيات حسب الحالة الصحية. ويضع البروتوكول العلاجي الوطني خطاطة مفصلة عبر التأكيد على العلاج القشراني corticothérapie، واستعمال المضادات الحيوية المناسبه في حالة العدوى القصوى، وكذلك موانع تجلط الدم بجرعات وقائية أو علاجية حسب كل حالة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى