سياسة

برلمانيون يتهمون الداودي بـ “احتقار” الشعب المغربي.. ويصفونه بـكثرة “القيل والقال”

ـ صباح أكادير

خلفت طريقة تعاطي وزير الشؤون العامة والحكامة المغربي لحسن الداودي مع أسئلة النواب البرلمانيين، خلال جلسة الأسئلة الشفوية بمجلس النواب، مساء أمس الاثنين، موجة غضب واستنكار حادة، بسبب ما اعتبره النواب استخفافا واستحقارا لأسئلتهم التي تمثل تساؤلات يطرحها عموم الشعب المغربي.

وعبر النواب عن تنديدهم بالطريقة المقتضبة التي رد بها المسؤول الحكومي عن سؤال للفريق الاستقلالي حول مراقبة أسعار المواد الغذائية، ليكتفي بالقول:”مزيانة”، وهو ما دفع رئيس الفريق الاستقلالي نور الدين مضيان لمطالبة الداودي باحترام المؤسسة البرلمانية وبعض مكونات الحكومة، حسب ما أورده موقع “إيلاف”.

وقال مضيان “هذا استخفاف واستهتار بأسئلة الشعب، مرارا وتكرارا يكرر هذا السلوك، لا يمكن أن نقبل بمثل هذه الأجوبة، خاصة أن الجلسة تدخل في إطار مراقبة العمل الحكومي، لذا فالوزير مطالب بإقناعنا ومدنا بما لديه من معلومات، للأسف بعض الأجوبة تعبر عن عجز صاحبها، فيلجأ إلى زرع بعض الاتهامات”.

واعتبر نائب برلماني عن الفريق الاستقلالي، حسب نفس المصدر، أن جواب الوزير لم يفاجئه لأنه ببساطة ليس لديه ما يقوله.

وقال النائب البرلماني موجها كلامه للوزير:”الإشكال الموجود لدى المغاربة هو وجود حكومة منشغلة بالصراعات على الزعامات، تركتم المغاربة وجها لوجه أمام ارتفاع الأسعار، أنت لا تملك رؤية واستراتيجية، فقط كثرة الكلام والقيل والقال”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى