أخبار وطنيةالرئيسيةحوادثمجتمع

بالصور فضيحة ،وجبات فاسدة للطلبة الجامعيين تثير الغضب بالجارة الجزائر

يواصل النظام الجزائري تحت قيادة عبد المجيد تبون، نهج سياسة تجويع شعبه، بعدما قام بتقديم وجبات كريهة الرائحة للطلبة الجامعيين.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، صور من داخل جامعة بوبيدي محمد الشريف بن مكي في ولاية جيجل الجزائرية، تثبت رداءة الوجبات الغذائية المقدمة للطلبة الجامعيين.

وقام الطلبة وفق ما تم تداوله، برمي الطعام والصحون على الأرض، بسبب رائحتها الكريهة، مطالبين بتوفير طعام أفضل داخل الحرم الجامعي.

وأغرق النظام الجزائري طلبة الجامعات بالوعود، وفق تصريح سابق لوزير التعليم العالي والبحث العلمي، عبد القادر بن زيان، الذي أكد على استفادة الطلبة من مليون وجبة إطعام بجودة عالية بشكل يومي، عبر 444 إقامة جامعية موزعة على 48 ولاية.

وتعيش الجزائر منذ أسابيع، على وقع عدد من الأزمات، بينها موجة غلاء حادة وغير مسبوقة في أسعار السلع والمنتجات، وسط تحذيرات من انهيار القدرة الشرائية للمواطنين، بالإضافة إلى صعوبة اقتناء البطاطس الأمر الذي جعل المواطنين يقومون بسرقتها من الحقول.

كما تعيش الجزائر، على وقع أزمة عطش حادة وانقطاعات متكررة في الماء الصالح للشرب، بسبب لا مبالاة النظام العسكري تحت قيادة عبد المجيد تبون.

ووثق كذلك مواطنون جزائريون، وسائقون مقاطع فيديو تؤكد المعاناة، التي يتكبدها الشعب الجزائري بخصوص الوقود، رغم أن دولتهم تنتج النفط والغاز.

وتعاني المستشفيات الجزائرية نقصا فظيعا، في الأكسجين والمواد الطبية وخصاصا في الأدوية التي تندرج ضمن البروتوكول الصحي لعلاج من فيروس “كوفيد 19″، حيث بات الحصول عليها أمرا عسيرا للغاية، في ظل تزايد عدد الإصابات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى