سياسة

بالصور:فاعلون بأكادير يوصلون رسائلهم إلى من يهمهم الأمر بواسطة”ملصقات فريدة من داخل الجلسة الثانية لدورة فبراير لبلدية أكادير

صباح أكادير:

على خلفية الاتهامات الموجهة إلى رئيس المجلس الجماعي لأكادير من طرف نائبه في التعمير عمر الشفدي، بارتكابه مجموعة من الاختلالات والتي وصفها بالخطيرة، أقدم عدد من الفاعلين بمدينة أكادير خلال أشغال الجلسة الثانية من دورة فبراير العادية التي احتضنها صباح اليوم الأربعاء مركب خير الدين (أقدم) على الاحتجاج بطريقة جديدة على المجلس في محاولة للفت الانتباه و الضغط للكشف عن طبيعة التجاوزات والتحقيق في جميع الملفات التي تفوح منها رائحة الفساد والتي  تحدث عنها نائب الرئيس المكلف بالتعمير سابقا.

ورفع المحتجون خلال أشغال الدورة، ملصقات تندد بحصيلة نصف الولاية من عمل المجلس الجماعي لأكادير، و بالتدبير العشوائي للعديد من الملفات. من “قبيل برنامج عمل ثلاث سنوات يساوي صفر إنجازات، و “غيابات +سفريات للاستفادة من التعويضات”، في إشارة إلى بيان عمر الشفدي التي اتهم فيه رئيس المجلس الجماعي لأكادير بالتفرغ للسفريات للاستفادة من التعويضات.

كما رفع المحتجون ملصقات تشير إلى وجود  شبهات في تفويتات العقارات والمطالبة بالافتحاص في ملف 1400 متر،  وعدم تحقيق النتائج المنتظرة من الاتفاقيات التي وقعها المجلس، مشيرين إليها من خلال شعارات: “شحال من اتفاقية زيرو فعالية، وكذا  ملف عمال الإنعاش والذين يقولون أنه يعرف بدوره مجموعة من الاختلالات التي دبجوها في ملصقاتهم “أشباح اقتطاعات لا أخلاقية محسوبية، تعاملات لاإنسانية منح الجمعيات وكثرة الفرزيات”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى