حوادث

بالصور:عصابات صيد الغزلان تفرض سيطرتها بتيزنيت رغم مساعي المياه والغابات لمحاربة الصيد غير القانوني

ـ صباح أكادير

لم تفلح مصالح المياه والغابات بإقليم تيزينت، أمس الثلاثاء، في وضع حد لنشاط عصابة لصيد الغزلان المحظور قنصها، تعمل ليلا بمنطقة أنزي وتسبب في خسائر كبيرة، بعد أن تمكنت من الفرار قبل إلقاء القبض عليها.

وأفادت مصادر محلية، أن مصالح مياه والغابات قامت، أمس الثلاثاء، بمداهمة عصابة صيد الغزلان المذكورة، التي فرضت سيطرتها على أماكن تواجد الطرائد الممنوع صيدها، لكن هذه الأخيرة لاذت بالفرار، مخلفة وراءها سيارة وعددا من الغزلان المقتولة مرمية على الأرض.

نفس المصادر أوضحت أن عصابات الصيد تأتي من مختلف المدن والمناطق، لتستهدف في ساعات الليل هذا “الوحيش” النادر المهدد بالانقراض، وأن عملها احترافي للغاية، حيث أنها تتوفر على أجهزة صيد جد متطورة وسيارات دفع رباعية.

وتعرف جهة سوس ماسة تناميا خطيرا لظاهرة القنص الغير قانوني، والذي يمارس في مواقع منعزلة جدا خاصة في منطقة السفوح الغربية للأطلس الصغير والمناطق المجاورة لها، حيث يعمد القناصون غير القانونيين إلى أساليب وطرق جديدة متطورة، مثل استعمال مصابيح كاشفة قوية محملة، وسيارات ذات لوحات غير مكشوفة، وهو ما يؤدي إلى استنزاف الثروة الحيوانية للغزلان المحمية قانونيا.

هذا، ويشار إلى أن موسم الصيد بجهة سوس ماسة يسستقطب أكثر من 2500 قناص، مغاربة واجانب، ويساهم بشكل فعال في التنمية المحلية للساكنة وخلق فرص الشغل، خصوصا بمنطقة أنزي وتافراوت بإقليم تزنيت، وأيت باها بإقليم اشتوكة، وأيت عبد الله وتالوين بالأطلس الصغير، وأركَانة وتزي نتاست بالأطلس الكبير بإقليم تارودانت، ومنطقة إيموزاربعمالة أكَاديرإداوتنان.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى