حوادث

بالصور:انهيار منزل يزرع الرعب في قلوب الساكنة، ورجال الإنقاذ ينتشلون جثة طفل عمره سنتان من بئر بعد عملية بحث معقدة

خلف انهيار منزل كان قد هجره قاطنيه منذ مدة طويلة بدرب مولاي علي بحارة السورة بالمدينة العتيقة لمراكش، (خلف) حالة من الهلك والخوف في نفوس السكان القاطنين بالدور المجاورة.

وحسب مصادر مطلعة فإن حادث انهيار المنزل، الذي استنفر جميع السلطات والمصالح الأمنية بالمدينة، لم يسفر عن خسائر في الأرواح.

وفي موضوع منفصل، تمكن رجال إنقاذ  اليوم السبت،  من انتشال جثة طفل عمره سنتان كان قد سقط في بئر عميق جنوب إسبانيا منذ أسبوعين.

وظل رجال الإنقاذ يحفرون ليلا ونهارا للوصول إلى الطفل داخل البئر الذي يبلغ عمقه 100 متر وعرضه 25 سنتيمترا فقط.

وكان الطفل والذي دعى جولين، قد سقط  في البئر أثناء تنزه أسرته في أرض خاصة في توتالان في ملقة يوم الأحد 13 يناير الجاري.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى