أخبار وطنيةالرئيسية

النيابة العامة تحقق مع رئيس جماعة ظهر في شريط فيديو وهو يوزع الأموال على الناخبين

 

ذكرت مصادر، أن النيابة العامة فتحت اليوم الاثنين بحثا قضائيا، حول مضمون شريط فيديو، انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي يوثق لحظة توزيع مرشح جماعي  المال على الناخبين، بإحدى الدوائر الانتخابية بسيدي رحال، بغرض التصويت عليه في لائحته الانتخابية الأربعاء المقبل.

وكان مقطع الفيديو الذي تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي، أظهر المعني بالأمر الملقب بـ “الفيدور” وهو بصدد توزيع أموال لاستمالة ناخبين وإفساد العملية الانتخابية.

وذكرت المصادر ذاتها، أن الأبحاث جارية في هذا الموضوع، وتم الاستماع إلى المرشح الجماعي ويرتقب الاستماع إلى السيدة التي ظهرت في الفيديو، وهي تتلم منه المال.

ووفق ماذكرته مصادر إعلامية، فإن المعني بالأمر مستشار  بالمجلس الجماعي لسيدي رحال، كما سبق له أن كان رئيس لهذه الجماعة، كما سبق له أيضا أن تعرض للعزل عندما كان نائب أول للرئيس ومؤخرا غادر الحزب الذي ترشح باسمه في الولاية المنتهية، والتحق بحزب الاتحاد الاشتراكي.

وكان عدد من النشطاء قد طالبوا النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية ببرشيد بفتح تحقيق في الفيديو والتحقيق من مدى صحته وعلاقته باستمالة الناخبات والناخبين من عدمه وترتيب الجزاءات القانونية على ضوء ذلك.

https://fb.watch/7QuAa5jQ0Z/

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى