الرئيسيةسياسة

الناطق الرسمي باسم الحكومة يرد على بنكيران الذي أعلن مقاطعة الإنتخابات الجماعية الجزئية

رد مصطفى بايتاس، الناطق الرسمي باسم الحكومة، على بلاغ الأمانة لحزب العدالة والتنمية فزمن بنكيران بخصوص ‘علان حزب البيجيدي في بلاغ له على مقاطعة الإنتخابات الجماعية التكميلية والجزئية التي دعت إليها وزارة الداخلية، بهدف ملء مقاعد “شاغرة” في بعض الجماعات.

وقال بايتاس، اليوم في ندوة المجلس الحكومة، بأن هذه الانتخابات قانونية، ودائما يتم إجراؤها، مشيرا إلى أنه من الطبيعي إجراء انتخابات جزئية وتكميلية ف حالة شغور مقاعد.

وكان حزب العدالة و التنمية عن أعلن عن مقاطعة الإنتخابات الجماعية التكميلية والجزئية، واعتبر في بلاغ صادر عن أمانة الحزب،  أن ” أصل الشغور المعلن عنه في مجالس الجماعات المعنية لا يعود نهائيا لأي داع من الدواعي الطبيعية التي تنص عليها القوانين الانتخابية والتي تطرأ عادة في حياة المجالس المنتخبة وإنما هو “شغور” نشأ في حينه ليلة الانتخابات الجماعية ليوم 8 شتنبر 2021 بمجرد القيام بعملية فرز الأصوات وتوزيع المقاعد وذلك بحكم التغيير الذي طرأ على هذه القوانين”.

وذكر أن ” هذا الشغور يعود في الأصل لكون التغيير الذي طرأ على القوانين الانتخابية قضى بحذف العتبة، وبتوزيع المقاعد على اللوائح بواسطة القاسم الانتخابي المحتسب على أساس عدد المصوتين (الأصوات الصحيحة والأصوات الملغاة)، وليس فقط على أساس عدد الأصوات الصحيحة كما كان سابقا، وهو ما يؤدي حتما إلى فائض في المقاعد يبقى غير موزع في بعض الحالات من مثل ما وقع في هذه الجماعات”.

حزب العدالة والتنمية قال ” إن الدعوة لانتخابات تكميلية في هذه الحالة لا يوجد له أي سند قانوني ضمن القوانين الانتخابية الجاري بها العمل والتي حددت حالات الشغور ومسطرة التعويض بشكل حصري ولاسيما في المواد 24 و 33 و 153 من القانون التنظيمي رقم 59.11 المتعلق بانتخاب أعضاء مجالس الجماعات الترابية والتي لا تتضمن حالة الشغور الناشئة عن طريقة توزيع المقاعد”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى