أخبار وطنيةالرئيسيةسياسةمجتمع

اللجنة العلمية تدخل على خط أعراض اللقاح وتوضح الامور

كشفت اللجنة العلمية لمحاربة فيروس كورونا في أول خروج إعلامي لها، اليوم الجمعة أن عدد الحالات المتأثرة سلبا بلقاحات كورونا في المغرب، تبقى قليلة جدا ولا تتجاوز 5 حالات من كل مليون جرعة متلقاة.

وجاء ذلك في أول ندوة صحفية عقدتها اللجنة اليوم الجمعة، بحضور مختلف أعضائها وبمشاركة وزير الصحة خالد آيت الطالب، حيث أوضحت الدكتورة رشيدة السليماني أن عدد الجرعات التي تم إعطاؤها في المغرب تبلغ 48 مليون جرعة، فيما تلقت لجنة اليقظة منذ 28 يناير الماضي حتى 15 نونبر نحو34 ألف و406 تبليغات بشأن أعراض جانبية وكانت غالبيتها الساحقة تخص أعراضا خفيفة.

وأضافت اللجنة أنه ومن ضمن هذه التبليغات لم تتجاوز الحالات المستعصية 288 حالة، أي ما لا يتجاوز 0.005 حالة من كل ألف جرعة معطاة. وشددت المتحدثة على أن هذه الحالات لا تتعلق بالضرورة بأعراض ناتجة عن اللقاح بل بأمراض أخرى تأتي متزامنة مع تلقي اللقاح.

وكشفت المتحدثة عن تلقي تبليغات بوفيات لأشخاص بعد تلقيهم اللقاح، مشيرة إلى أن الوزارة تقوم بالتحقيق في هذه الحالات اعتمادا على مسطرة توفرها منظمة الصحة، وذلك بالتحري في الملف الطبي لهذه الحالات، وأحيانا يتم اللجوء إلى التشريح الطبي.

وقالت المتحدثة، إنه قد تم التحري بالتشريح في 3 حالات، حيث أفضى التحقيق إلى أن هذه الوفيات لا علاقة لها باللقاح، فيما يتواصل التحقيق في حالتين لم يتم الجزم بعد في علاقتهما بالتلقيح.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى